السبت، 5 مايو 2012

خلف المخيّم....


خلف المخيّم،

 تختل ألوان قوس القزح..

ترتسم على وجه الشمس ضحكات أبديّة..

تحتفل على كفّ الصّبح قطرات النّدى راقصة جدّا حافيّة جدّا كضحكات المطَر!

خلف المخيّم تُبنى قصور الحلم قصر تلو قصر بناءاً لا يُهدَم!

خلف المخيّم تنبلج الوعود وطنا لا تغيب عنه الشمس ولا ينام على ارصفته الظلام..

خلف المخيّم يتّزن الكون وتتلون الضحكات ويصدّق الاطفال والكبار حقيقة الامل ويعتنقون العزّة والوطن!

وأمام المخيّم تموت الاوطان.. 

تنتحر الضّحكات..

 يختلّ اتّزان الكون..

ولا تتثاءب على أكفّ الارض أيّ حقيقة سوى ان المخيّم سيكبر..

ستكتسح مساحته الظّلام..

وسيموت كل ما أمام المخيّم..وتحيا الشمس من خلفه وتشرق..

ليست هناك تعليقات: